هل تطمح لأن تصبح الموظف المثالي؟

الموظف المثالي

يسعى كل موظف في بيئة العمل إلى ابتكار أدوات تمكنه من تحقيق أهدافه والنجاح داخل المؤسسة، وعادةً ما يسطع نجم الموظف الجيد في سماء الإنجازات، فيما لو حقق العدد الأكبر من الأهداف المطلوبة، والتي تمكنه من التميّز عن الآخرين، لينال الترقيات والثناء وامتيازات الموظف المثالي والمنجٍز.

وإليك أبرز أدوات نجاح الموظف في بيئة العمل:

  • اعتمد الثقافة الموجهة من المؤسسة.
  • التزام بتحقيق الأهداف المطلوبة منك.
  • تعامل مع الجميع باحترام.
  • كن على دراية وبحث مستمر بمجال تخصصك.
  • ابتكر الحلول السريعة والاحترافية.
  • ابذل قصارى جهودك لتحقيق المهام.
  • تقبل الآراء والملاحظات بمهنية واعمل وفقا لها.
  • كن مسؤولًا عن أخطائك واعترف بها.
  • كوّن العلاقات المهنية داخل إطار رسمي.

هل أنت الموظف المثالي  في بيئة عملك؟

يتميز الموظف الناجح بإلمامه بصفات متنوعة، تمكن إدارته من الوثوق به للقيام بمسؤوليات كبيرة، ويعمل دائمًا من أجل تحقيق أهداف المؤسسة، وهو مستعد كل يوم لأي مفاجآت تتطلب منه مواجهة تحديات جديدة، كما يجيد التعامل مع الزملاء والمسؤولين بحكمة واحترام، ويشعر على الدوام بمسؤولية تعزيز ثقافة التواصل الصحية، ويساعد الآخرين على نجاحهم. وهذا ما يجعله يحظى بتقدير كبير من أقرانه والمسؤولين داخل العمل.

لا يكفي كونك اكتشفت أنك موظف جيد، بل عليك وضع هذه النصائح أدناه أمام عينيك لتستمر في النمو الوظيفي:

  • ابحث باستمرار عن الحافز.
  • ركز على أهدافك ذات المدى القريب، وخطط لأهدافك ذات المدى البعيد.
  • لا تكتف أبدًا من تطوير مهاراتك وتجديد طموحك.
  • كن متفائلًا، واستثمر هذا التفاؤل في إيجاد الحلول للعوائق السلبية.

أنواع الموظفين داخل العمل

  1. الموظف المتسرع: هو الموظف الذي يتصرف في جل الأمور بتسرع ودون تفكير، وهو من أكثر الشخصيات المعرضة للإخفاق، ومن الصعب اعتباره شخصية قيادية لصعوبة الاعتماد عليه في اتخاذ القرارات.
  2. الموظف البطيء: هو بعكس المتسرع، إذ يتخذ القرار بتردد عالٍ، أو بعد فوات الأوان، على الرغم من احتياج الموضوع للقرار السريع، وهذا يعد ناتجًا عن عدم ثقة الموظف بنفسه.
  3. الموظف الدقيق: وهو الموظف المهتم بتفاصيل العمل المسؤول عنه، ودائماً يبحث عن المعلومات التفصيلية والتأني في اتخاذ القرارات بناء على البحث الذي يتوصل إليه، ويعد من أفضل أنواع الموظفين؛ لأن قراره مبنيّ على دقة عالية وصواب.
  4. الموظف المتسلق: هو ذلك الموظف الذي يركز على التقرّب للإدارة العليا دائمًا؛ لكسب ودّهم، ويسعى إلى غاية التسلّط أكثر من النجاح في تخصصه، أو ارتقاء السلم تصاعديًا، وهذا النوع يجب التعامل معه بحذر؛ لأنه دائماً ما يتسبب بمشاكل داخل المؤسسة بين الموظفين والإداريين.
  5. الموظف الاجتماعي: وهو الموظف الذي يهتم دائماً بتكوين علاقات داخل الشركة لكسب محبة واحترام الآخرين له، فهو دائمًا يسعى لتكوين جو أسري داخل المؤسسة وإقامة الحفلات، ووجوده يشكل فارقًا صحّي في بيئة العمل.
  6. الموظف الانطوائي: وهو الموظف غير الراغب في تكوين العلاقات مع الآخرين، وغير المؤمن بمبدأ العمل ضمن الفريق الواحد، وغالب الوقت لا يميل إلى مشاركة الآخرين رأيه في المواضيع التي تخص العمل الجماعي، مكتفيًا بأداء العمل المطلوب منه فقط.
اخبار الأكثر شيوعًا المشاريع الخيرية بيئة العمل تكنولوجيا
مارس ۲۸, ۲٠۲۱
Share

بحث عن مقالة

أحدث المقالات

جائزة مزود الإنترنت وحلول التكنولوجيا الأكثر ابتكارًا في العراق من حصة ايرثلنك

حصلت ايرثلن...

اقرأ المزيد

ايرثلنك تحصد جائزة مزود الإنترنت وحلول التكنولوجيا الأكثر ابتكارًا في العراق

منحت ...

اقرأ المزيد

ايرثلنك للاتصالات والإنترنت تتصدر باقي المجهزين وتحصد جائزة الأسرع نموًا

قدمت مجل...

اقرأ المزيد

ايرثلنك تحصل على جائزة مزود خدمات الإنترنت الأسرع نموًا في العراق

حصلت اير...

اقرأ المزيد

وزارة الاتصالات تقرّ التسعيرة الجديدة لتحسين مستوى جودة الإنترنت

بتوجيه مباشر ومتابعة شخصي...

اقرأ المزيد

الأرشيف

المقال السابق

بيئة العمل الداخلية وتأثيرها على أفراد المؤسسة

المقال التالي

5 اختصاصات تقنية تخلق وظائف المستقبل

مقالات ذات صلة

ابق على اطلاع بأخبار ومقالات EarthLink

Welcome to the EarthLink

Please choose which type of user you are, so we can provide you with the best service.

Scroll to top