مُنتدى العراق للطاقة 2019 برعاية ذهبية من ايرثلنك

مُنتدى العراق للطاقة

ضمن دعمها المستمر للأحداث والنشاطات المُهمة في العراق، رعت شركة ايرثلنك للاتصالات وخدمات الإنترنت «مُنتدى العراق للطاقة 2019» بدورته الخامسة في العاصمة بغداد، بحضور كبير من مسؤولين حكوميين ودبلوماسيين وخُبراء على المستويين المحلي والدولي.

وتأتي رعاية إيرثلنك الذهبية للمؤتمر إيماناً منها بضرورة دعم الجهد الوطني في مواكبة التطور العالمي المتسارع في مجال الطاقة، واستخدام الطاقة المتجددة لسد الإحتياجات، فضلاً عن أهمية ذلك في تطوير الاقتصاد العراقي والارتقاء به لمصاف الدول المُتقدمة إقتصادياً.

وحضرت المُنتدى المئات من الشخصيات التنفيذية في الحكومة العراقية وبعثات دبلوماسية وخُبراء في شركات القطاع الخاص، أبرزهم نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير النفط السيد ثامر الغضبان، ووزير الكهرباء السيد ولؤي الخطيب، بالإضافة إلى الأمين العام لمنظمة (أوبك) محمد باركيندو، وسفير الاتحاد الأوربي في العراق العراق رامون بيلكوا.

وحمل مُنتدى العراق للطاقة شعار «التعاون الاقتصادي من أجل السلام والازدهار في الشرق الأوسط»، وركز على كيفية مواكبة التطور في قطاع الاقتصاد،، تحديداً ملف الطاقة، وما هي الآليات التكنولوجية الكفيلة بمكافحة الفساد وتوفير بيئة مناسبة للمستثمرين، فضلاً عن إيجاد فرص عمل مناسبة للشباب.

وشارك في الجلسة الأولى التي عُقدت صباح اليوم (14 سبتمبر) في فندق الرشيد، كل من وزير النفط ثامر الغضبان، ومحمد باركيندو الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أُوبك)، وجو قصير الرئيس والمدير التنفيذي لـشركة سيمنز الألمانية، ومحمد ابونايين رئيس مجلس إدارة اكوا بور، وكانت الجلسة بإدارة كبير اقتصاديي الشرق الأوسط في وكالة (بلومبيرغ) زياد داوود.

وأثناء كلمته قال وزير النفط ثامر الغضبان إن «إيرادات النفط هي الإيرادات الرئيسة، التي تغطي النسبة الأكبر من إيرادات الدولة العراقية، ونحن نعمل على تطويرها دائما.»

وأضاف أن «العراق يعتمد بشكل كبير على النفط، وقد تأثر بالحروب التي حدثت في المنطقة، لذا نحن نعمل الآن على إصلاح خط نقل النفط مع تركيا الذي قام تنظيم داعش الإرهابي بتفجيره، والذي يضخ مليون برميل في اليوم.»

من جانبه أكد الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) محمد باركيندو أن «العراق يتطور سريعا، بالنظر إلى الظروف الصعبة التي مر بها في السنوات الماضية، وإذا قارناه ببلدان أخرى، فهو متفوق عليها كلها.»

وقال خلال كلمته أثناء الجلسة الافتتاحية للمنتدى «يجب أن يكون حضور العراق واضحا وقيادياً، على جميع الأصعدة، فهو فرد مهم في أوبك، ولدى جميع الدول المصدرة والمستوردة للنفط.»

من جهته قال ممثل شركة ايرثلنك في المنتدى إن «الشركة حريصة على دعم كل الجهود الوطنية التي من شأنها أن تعود بالفائدة على العراق ودعم الأحداث التي تعود بالعراق إلى مكانته الحقيقية إقليمياً ودولياً.»

وأضاف أن «ايرثلنك تؤكد دائماً بأن الخدمات التي تُقدمها لا تقتصر على مجال الاتصالات فحسب، بل تدعم وترعى المُناسبات والأحداث والنشاطات الإقتصادية والعلمية والتقنية والمجتمعية، وكل ما من شأنه تطوير القطاعات العراقية.»

اخبار الأكثر شيوعًا المشاريع الخيرية تكنولوجيا
سبتمبر ۲۲, ۲۰۱۹
Share

بحث عن مقالة

أحدث المقالات

وزارة الاتصالات تقرّ التسعيرة الجديدة لتحسين مستوى جودة الإنترنت

بتوجيه مباشر ومتابعة شخصي...

اقرأ المزيد

ايرثلنك تجهز معرض بغداد الدولي المخصص لحجر مصابي كورونا بالإنترنت المجاني

أتمت كوا...

اقرأ المزيد

ايرثلنك تطلق المدرسة الإلكترونية الأولى من نوعها في العراق E-Madrasa

أطلقت ايرثلنك المدرسة الإلكترونية الأولى م...

اقرأ المزيد

15 طنًا من المواد الغذائية تصل إلى العوائل ذات الدخل المحدود

سلال ايرثلنك الغذائية ت...

اقرأ المزيد

فالكون.. أول مصدر كابل بحري للإنترنت في العراق

في عام 2013 وقعت شركة (شبكة الأرض) عقداً مع وزا...

اقرأ المزيد

الأرشيف

المقال السابق

ايرثلنك تفتح أبوابها لتدريب الشباب

المقال التالي

موظفو ايرثلنك يطلقون مبادرة السوق الخيري الثانية

مقالات ذات صلة

ابق على اطلاع بأخبار ومقالات EarthLink

Welcome to the EarthLink

Please choose which type of user you are, so we can provide you with the best service.

Home User

Reseller

Business

Scroll to top